أخبار فلسطينية

صحيفة عبرية: “اسرائيل” قد توجه ضربة استباقية ضد غزة

غزة / وكالات / وطن برس –

قالت صحيفة “اسرائيل هيوم” العبرية ان تهديدات الجنرال يوآف مردخاي منسق نشاطات الحكومة الاسرائيلية في المناطق الفلسطينية، اول أمس “لم ياتي من فراغ” ومردخاي خرج من السبت و لبس بزته العسكرية و توجه إلى المجمع العسكري و هناك نشر تهديده حيث أراد ان ينقل الأزمة الى الطرف الآخر.
ووفق الصحيفة فإن اسرائيل منذ تفجير النفق تعيش في حالة تصعيد و استنفار لجيشها كل يوم هناك تدريب في غلاف غزة الجنود تم استدعائهم في ظل هذا الاستنفار وحدات من الجيش منتشرة على مدار الساعة على الحدود و وقف للعمل في الجدار الأرضي و منع للمزارعين من الذهاب إلى العمل في أراضيهم .
وأضاف الصحيفة “ما دفع مردخاي الى الخروج من بيته في هذا الوقت المتأخر من أجل نشر تهديده، كمية المعلومات التي بحوزته والقادمة من القطاع وهي كبيرة جداً، هذه المعلومات أربكت جيشه وجعلته متأهب 24 ساعة وهذا لا يستطيع ان يتحمله الجيش لذلك نفذ صبره .
وتابعت الصحيفة ” هذه المعلومات دفعت الى نشر هذا التسجيل الذي قد يجر أن استمر الوضع الى ضربة استباقية أن ظل الوضع على ما هو عليه رغم الوساطات التي يتم تمريرها لتهدئة الوضع و كبح الجهاد كما قال مردخاي , مع محاولة نقل الأزمة للقطاع و تحديداً لحماس بضرورة اثبات نفسها و حرصها على المصالحة و الى الجهاد التي قال لها لا تدمري غزة .
من جهة ثانية قالت محللون لقناة ” كان” إن الجيش هذه الأيام ” يخشون من عملية انتقام قد تكون عن طريق قناص أو قذيفة مضادة للدروع، “إسرائيل” حذرت حماس من التصعيد والجهاد الإسلامي الذي وجهت “إسرائيل” تهديداً الى القيادة في الخارج لضبط عناصرها وللجهاد الإسلامي في الضفة
ووفق الصحيفة الإسرائيلية، فإن “اغلاق الطرق هذه الأيام في المنطقة الجنوبية لم تشهدها المنطقة منذ حرب 2014 وذلك خشية من إطلاق نار من قطاع غزة حيث يمنع دخول المواطنين الى المنطقة”.
وكان رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو قال “إن يد الجيش ستكون شديدة على كل من يحاول المساس (بإسرائيل)”.
وأفادت وسائل إعلام عبرية الليلة الماضية، أن الجيش الإسرائيلي أرسل قوات إضافية الليلة الماضية لمحيط قطاع غزة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق