أخبار فلسطينية

اعتصام لأمهات وزوجات شهداءعدوان 2014 في غزة للمطالبة بحقوقهن

غزة / وطن برس –
باشرت أمهات وزوجات شهداء العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة صيف عام 2014 اعتصاما مفتوحا صباح اليوم الجمعة لمطالبة منظمة التحرير باعتماد مخصصات شهداء العدوان الأخير ، وذلك مقابل منزل رئيسة مؤسسة رعاية الشهداء والجرحى التابعة لمنظمة التحرير انتصار الوزير غرب مدينة غزة .
ورددت النسوة المشاركات في الاعتصما هتافات تطالب بحقوق شهداء العدوان الأخير واعتماد مخصصاتهم أسوة بباقي شهداء الوطن في ظل ما يعانوه من أوضاع اقتصادية متدهورة ، ومن بين تلك الشعارات “يا أم جهاد الوزير بدنا تقرير المصير”.
وانتقدت المشاركات في الاعتصام عدم خروج ام جهاد الوزير من منزلها المتواجدة بداخله من اجل الاستماع إليهم واستلام مطالبهن ، وشددن على أنهن يعتزمن الاعتصام المفتوح ولن يغادروا محيط منزل أم جهاد الوزير إلا بعد الاستجابة لحقوقهن.
وطالبت النسوة المعتصمات، السلطة وحكومة الوفاق بمراعاة سوء أوضاع عائلات الشهداء وتقدير ما يعانوه نتيجة فقدان أبنائهم بدلا من الإصرار على تجاهل حقوقهم.
ولم تعتمد مؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى التابعة لمنظمة التحرير حتى اليوم مخصصات الشهداء الذين قضوا في عدوان عام 2014 وفاق عددهم 2100 شهيدا بدعوى عدم توفر موازنة مالية لهم.
وكان مئات من ذوي شهداء عدوان عام 2014 اعتصموا أمام مقر مجلس الوزراء أثناء اجتماع وزراء حكومة الوفاق في غزة الشهر الماضي لكنهم لم يتلقوا أي تعهدات بحل قضيتهم.
انتهى

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق