أخبار فلسطينية

الأردن مستعدة للمساعدة في إزالة معيقات الصادرات الفلسطينية على المعابر

أكدت وزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة، خلال لقائها رئيس الوزراء الاردني عبد الله النسور في مكتبه برئاسة الوزراء في العاصمة عمان، اليوم الخميس، أهمية تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين الاردن وفلسطين. وأطلعت عودة، النسور على المعيقات التي تواجه السلع والصادرات الفلسطينية نتيجة للإجراءات التي تتخذها سلطات الاحتلال الإسرائيلي. وأشارت، خلال الاجتماع الذي جرى بحضور وزيرة الصناعة والتجارة والتموين الأردنية مها علي وعدد من المسؤولين الأردنيين، الى ان التبادل التجاري بين الاردن وفلسطين ما زال متواضعا ودون المستوى المطلوب، مؤكدة أهمية تعزيزه الى مستوى الطموحات والامكانات المتوفرة واهمية تفعيل اللجنة العليا الاردنية الفلسطينية المشتركة. بدوره، أكد النسور على الدعم الأردني لفلسطين والحرص على تعزيز التعاون بين الجانبين في المجالات كافة، لاسيما في المجالات الاقتصادية والتجارية، مشيرا الى ان الأردن تشكل بوابة فلسطين على العالم الخارجي. وأدى النسور استعداد الأردن للمساعدة في إزالة المعيقات والتحديات التي تواجه الصادرات والسلع الفلسطينية على المعابر. وفي ذات السياق عقدت الوزيرة عودة، لقاءاً ثنائياً مع وزيرة الصناعة والتجارة والتموين الأردنية مها علي، في مقر وزارة الصناعة والتجارة والتموين، تم خلاله مناقشة العديد من القضايا الثنائية المشتركة، وبحث آليات تطوير التعاون بين الوزارتين وآليات زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين. ونوهت عودة بانتهاء الجانب الأردني من تركيب (السكانر) على جسر الملك حسين ما سيمكن من استخدام الحاويات التجارية في عملية التصدير الفلسطيني إلى الخارج، الأمر الذي سينعكس إيجاباً على زيادة وسهولة انسياب البضائع من ناحية، ومن ناحية أخرى على التقليل من التكلفة، والوقت والحفاظ على جودة ونوعية المنتجات الأمر الذي سيزيد من قدرتها التنافسية. كما تناول البحث أيضاً في جدول أعمال اللجان المشتركة بين البلدين التي تقرر أن تعقد اجتماعها الدوري في الأردن لتعزيز التعاون الثنائي ولمتابعة ما تم الاتفاق عليه.

اظهر المزيد
إغلاق