أخبار فلسطينية

حماس : أنباء الاستقالات في القسام “مفبركة”

نفت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، ما تردد في بعض وسائل الإعلام؛ حول وجود استقالات جماعية في جناحها العسكري “كتائب القسام”، وذلك على خلفية إعدام العنصر السابق في “القسام” محمود شتيوي، بحسب ما نشر في بعض المواقع الإسرائيلية والعربية.

وقال القيادي في الحركة صلاح البردويل، في تصريحات صحفية إن هذه أخبار “مفبركة”، موضحا أن البيان الذي صدر باسم “لواء القساميين الأحرار”، هو “بيان مفبرك وراءه جهاز مخابرات؛ سواء كان إسرائيليا أم غيره”.
وأضاف: “هذا ما يتمناه أعداء كتائب القسام؛ أن يروا القسام غير موحدة”، مشددا على أن “كتائب القسام” الجناح العسكري لحركة حماس، هي “أعمق بكثير ممن يتخيلون”.
وأكد البردويل أنه “لا يمكن اتخاذ أي قرار داخل الحركة وأجهزتها المختلفة، إلا بالإجماع وبمرجعية سياسية”.
ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط”، عن المصادر قولها، إنه بعد جدل وخلافات داخل “حماس” و”القسام” حول طريقة إعدام شتيوي، فقد اعتذر عدد من أفراد عائلته وآخرون مقربون منه عن عدم أداء مهامهم الموكلة إليهم. وتركز هذا الحراك في حي الزيتون الذي كان شتيوي المسؤول الأول عنه.

اظهر المزيد
إغلاق