أخبار فلسطينية

أسر شهداء غزة ينظمون اعتصاماً للمطالبة بمستحقاتهم

نظم أهالي شهداء عدوان 2014 الاعتصام الأسبوعي أمام مؤسسة أسر الشهداء والجرحى في مدينة غزة، للمطالبة بتسديد مستحقاتهم حسب النظام المعمول به في مؤسسة أسر الشهداء والجرحى التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية. وطالب عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين محمود خلف الرئيس محمود عباس وحكومة التوافق الوطني بإنصاف ذوي شهداء عدوان 2014 وإعطائهم حقوقهم. وشدد خلف على أنه من المؤسف أن يواصل أهالي الشهداء الاعتصام لمدة عام أمام المؤسسة المعنية بأسر الشهداء للمطالبة بحقوق ذويهم وخاصة بعد مرور أكثر من عام ونصف على العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة. وأضاف القيادي في الجبهة الديمقراطية: لا يوجد مبرر يمنع الحكومة من دفع مستحقات هذه العوائل المناضلة وخاصة أن هناك 33 عائلة فقدت الأب والأم وليس لها معيل. لافتاً إلى أن من تنطبق عليهم معايير مؤسسة أسر الشهداء والجرحى هم 2994 شهيد. وأكد خلف أن تذرع الحكومة بوجود أزمة مالية أمر غير مبرر وخصوصاً مع مصادقة الرئيس على قائمة بالترقيات للوظائف العليا والتي تكلف الميزانية أكثر من 2 مليون شيقل شهرياً. مشدداً على أن كافة القوى والفصائل الفلسطينية تقف إلى جانب الحق المشروع لأسر الشهداء وستواصل الضغط من أجل سرعة تسديد مستحقاتهم وإغلاق هذا الملف

اظهر المزيد
إغلاق