ملفات أمنية

عميلة بيوت العزاء في قبضة المقاومة

كشفت مصادر أمنية لموقع “المجد الأمني” عن اعتقال عميلة للمخابرات الصهيونية في قطاع غزة كانت تتنقل بين بيوت عزاء الشهداء وخصوصاً شهداء الاعداد الذين قضوا في أنفاق المقاومة.
وأوضحت المصادر أن المخابرات الصهيونية كلفت العميلة (أ.ح) 35 عاماً التي تعمل لصالح المخابرات الصهيونية منذ 4 أعوام بالدخول إلى بيوت العزاء الخاصة بشهداء الأنفاق، وذلك للحصول على معلومات أمنية تخص أنفاق المقاومة قد تروي على لسان النساء الحاضرات في بيوت العزاء.
وقالت المصادر الأمنية إن العميلة (أ.ح) اعترفت بالمهام التي كلفت بها من قبل المخابرات الصهيونية، والتي يتعلق أغلبها بأنفاق المقاومة، إلي أين وصلت وأن توجد ومن الأشخاص الذين يعملون بداخل هذه الأنفاق؟.
وأكدت أن المخابرات الصهيونية استغلت بيوت عزاء شهداء الأنفاق نظراً لكثرة التحدث عن بطولات الشهداء والأماكن التي كانوا يعملون بها داخل العزاء، خصوصاً من بعض النساء الثرثارات اللاتي قد يتحدثن بهذه الأمور التي تخص أقاربهن من رجال المقاومة.
ومن خلال موقع “المجد الأمني” نوجه نصيحة لكل مرتادي بيوت عزاء الشهداء وخاصة من النساء، بعدم التحدث والثرثرة في الأمور التي تخص أعمال المقاومة والتجهيز والاعداد.
وقالت المصادر الأمنية أنها ستقف بالمرصاد لكل محاولات العملاء التي تريد كشف ظهر المقاومة للعدو الصهيوني، وأنها ستكون الحصن المنيع الذي يحمي المقاومة والجبهة الداخلية.

اظهر المزيد
إغلاق