أخبار فلسطينية

رجال الأعمال يناشدون المجتمعين بالدوحة انقاذ قطاع غزة

ناشد رئيس جمعية رجال الأعمال علي الحايك المجتمعين بالدوحة من قيادتي حركتي فتح وحماس انقاذ اهالي قطاع غزة ولا سيما القطاع الخاص الذي يعاني الانهيار بسبب ما يدور من مناكفات سياسية خاصة حول القضايا الحياتية كالكهرباء والضرائب والمعابر. وقال الحايك في تصريح صحفي وجهه للمجتمعين بالدوحة : ان اهلكم في قطاع غزة يتأملون ان تحققوا المصالحه هذه المرة ، وهم غير مستعدين لتحمل صدمة فشلكم من جديد ، فالاوضاع وصلت الى حالة سيئة جدا فوق التحمل . وطالب السلطة الوطنية الفلسطينية بأن تتحمل مسؤولياتها بالكامل تجاه المواطنين في قطاع غزة ,كما طالب حركة حماس بأن تقبل بالحلول المطروحة حول معبر رفح من أجل إنهاء معاناة المواطنين والحفاظ على كرامة الإنسان الفلسطيني الذي أمضى حياته في نضال مستميت مع الإحتلال من أجل الحصول على حقوقه المشروعة والحفاظ على كرامته. ودعا الحايك حكومة الوفاق الوطني أيضا تتحمل مسؤولياتها في قطاع غزة بالكامل ,ومن جميع النواحي ,مشيرا الى أن القطاع لم يشعر حتى اللحظة بإعادة إعمار حقيقية نتيجة الخلافات والمناكفات السياسية. و أشار الحايك إلى أن القطاع الخاص جاهز للتعاون مع أي مبادرة أو أي حلول تطرح وتصب في حل مشكلة معبر رفح والمعابر التجارية الأخرى ,مشيرا الى أن أفضل الحلول يكمن في تسليم المعبر لحكومة الوفاق ,أو إدارته بالتنسيق مع الجهات المختصة . وشدد على أن تكون المعابر خارج المناكفات السياسية والحزبية والمصالح المتبادلة من أجل تسهيل حركة المواطنين وسفر المرضى والحالات الإنسانية والطلبة ,وإخال البضائع . وحذر الحايك من تفاقم الأوضاع الإنسانية والصحية والإقتصادية في قطاع غزة ,واصفا غزة بأنها دخلت مرحلة الإنهيار في كافة القطاعات الأساسية التي تمثل عصب الحياة للمواطن الفلسطيني

اظهر المزيد
إغلاق